preload loader
Iranske soldater

الدنماركي، الذي يحمل أيضا الجنسية الايرانية، يمكن أن يتعرض لمفاجأة سيئة إذا لم يكن قد استكمل الخدمة العسكرية في وطنه الثاني

Foto: Atta Kenare © Scanpix

 

الدنماركيون الذين يحملون جوازي سفر يقعون في مشاكل في الخارج

16. maj 2012 13.29 Arabic


لا يمكن للسلطات الدنماركية فعل الكثير لمساعدة الدنماركيين الذين يحملون جنسية مزدوجة ويتعرضون للإحتجاز في بلد المنشأ.

وتستقبل وزارة الخارجية العديد من الإتصالات من أناس لا يستطيعون السفر إلى الدنمارك.

ففي طريق العودة إلى الدنمارك في أعقاب زيارة العائلة، يكتشف المزيد من أولئك الذين يحملون الجنسية المزدوجة، بأنهم لا يُسمَح لهم بالسفر.

السلطات الدانمركية عاجزة
- وهناك أسباب عدة، ومنها مثلا، عدم إستكمال الخدمة العسكرية الاجبارية في الموطن الأصلي، يقول رئيس مركز خدمات المواطنين في وزارة الخارجية، أوليه ميكلسن.

وبما أن المحتجز هو أيضا من رعايا بلد آخر، لا تستطيع السلطات الدنماركية عمل الكثير.

- بموجب القانون الدولي، فإن هذه الدول ليست مُلزَمة بإعطاء ما يسمى "حق التواصل القنصلي"، أي السماح لسفارتنا أو قنصليتنا بالإتصال بهؤلاء الناس، يقول أوليه ميكلسن
.

ينبغي التفكير مليا
وأفضل نصيحة يمكن لوزارة الخارجية تقديمها هي التفكير مليا قبل حجز تذاكر الرحلة.

- نحن نحث المسافرين على التفكير مليا في ما إذا كان هناك في الماضي ما يمكن أن يعرقل رحلة العودة، كما يقول أوليه ميكلسن
.

Send eller anbefal link

 
 
 
 
Du er her: dr.dk > Nyheder > Andre_sprog > Arabic

© Copyright DR 2014. Materialet må ikke gengives uden tilladelse jævnfør lov om ophavsret.